رائدة كاكتوس منيرفا مزاوي: الشمس تشرق على الجميع ونصائح في ريادة الأعمال

منيرفا مزاوي تنصح النساء الراغبات في انشاء مشاريع ريادية بالتالي:
كوني ذاتك
لا تحاولي أن تتصنعي أو تتقمصي شخصية أُخرى لجذب الزبائن. فالزبائن لديها القدرة على التمييز بين طبيعتك أو الشخصية الأخرى. هذا قسم من الجمال و نجاح و جودة منتجك.
قلّدي من تحبين

كل امرأة لديها نموذج أو Role Model تتبعها ولذلك عليكِ أن تسألي نفسك مجموعة من الأسئلة
من هي الشخصية التي تعتبرينها قدوة لكِ ؟ كيف نجحت؟ وماذا عملت حتى تنجح؟
اجعلي هذه الشخصيات مثال أعلى يدفعك بشدة نحو القمة بطريقتك الخاصة. مثلا، أوبرا وينفري هي الشخصية التي تحفزني في العمل دائماُ.
لا تخافي من

قصة نجاح عنوانها البدء من حيث انتهى الآخرون

بعد ثورة 25 يناير، رغبت رائدة الأعمال المصرية شيماء القدري في المشاركة في الحراك الديموقراطي الذي كانت تشهده مصر في ذلك الوقت. إيماناً منها بأهمية استطلاعات الرأي ودورها في هذا الحراك، رغبت في إنشاء مؤسسة تكون بمثابة الجسر الذي يربط بين صانعي القرار والمواطنين وتكون في ذات الوقت مستقلة غير حزبية وليس لها اتجاهات سياسية وممولة ذاتيا بحيث يثق في نتائجها الجميع ولا يشكون في وجود أجندة خفية ترغب المؤسسة في تحقيقه. فأنشأت شيماء مؤسسة جسر لأبحاث المسوح، وهي أكاديمية متخصصة في تدريس علم استطلاعات الرأي في مصر تم إنشائها عام 2014. وقد استطاعت أن تجعل المؤسسة أحد الشركات ذات السمعة الجيدة في المجال وتعمل مع مؤسسات دولية مثل منظمة العمل الدولية والتعاون الألماني ومؤسسة كير الدولية في مصر. ونظرا لتركيز المؤسسة على دعم وزيادة تأثير مجال أبحاث المسوح في مصر، حصلت مؤسسة جسر على جائزة “مبادرون مصر” عام 2016.

ثلاث وسائل للحصول على” التمويل الجماعي” لتمويل شركتك

أحدث “التمويل الجماعي” ثورة في كيفية تمويل الشركات لنفسها، يعطي الأفراد بشكل فردي مبالغ تتراوح من 5 دولارات إلى ألاف، حيث يعطي الفرد مبلغ  بحدود من 10 – 100 دولار.اذا تمكنتِ من استقطاب عدد كافي من الناس المهتمين، من الممكن أن تحصلي على مبلغٍ جيد. لا يعد “التمويل الجماعي” عصا سحرية ، حيث تحتاجين إلى خطة عمل وتنظيم حملة و استخدام الوسائل لجذب انتباه الجمهور للحصول على المال الكافي. إذا استطعتِ أن تتقني الطريقة الأفضل للحصول على “التمويل الجماعي”، سيكون ذلك خياراً رائعاً لدعم مشروعك التجاري.

تعرفوا على الريادية الفلسطينية صاحبة مشروع Rozza Designs

بقلم: روان أبو أسد، صحفية فلسطينية مقيمة بالمملكة المتحدة ،تدرس ماجستير إعلام دولي وإدارة تحرير :  سندس القططي، كاتبة في موقع كاكتوس، غزة فلسطين بين 2 مليون نسمة يعيشون في بقعة جغرافية لا تتجاوز 365 كيلو متر مربع، برزت فتاة في ربيع عمرها لتصنع من هوايتها شغفا ومهنة لها. تعرفها من تصاميمها إما على أكواب…

ضحى دقسي: الاجتهاد والإطلاع على كل جديد وتطوير الذات عوامل نجاحي الرئيسية

ضحى دقسي، سورية دفعها شغفها وحبها للتغيير الإيجابي بمجتمعها أن تقيم العديد من الأعمال المميزة  التي خدمت فئات متعددة من المجتمع. ومن هذه المشاريع كانت المكتبة التفاعلية “سمايل” الموجهه للأطفال والتي ضمت العديد من الألعاب التعليمية، كذلك كتاب(تساؤلات كل فتاة عن الزواج) الذي يؤهل المقبلات على الزواج من خلال الإجابة على العديد من الاستفسارات التي ترواد هذه الفئة. لا يقتصر دور دقسي عند هذا الحد بل أعطت العديد من الدورات التفاعلية للأطفال والمراهقات والمدرسات.

سبع أسئلة لطرحها على المحامية قبل البدء بمشروعكِ التجاري

عند مقابلة محاميتكِ للمرة الأولى، من المستحسن أن يكون لديكِ مجموعة من الأسئلة المعدة مسبقاً. ولكن من المحتمل أن لا تعرفي من أين تبدأين. هنا مجموعة من الأمور التي بامكانك ان تسألي عنها:

1. ما هو هيكل المشروع التجاري الذي يستحسن أن أختاره؟

قبل البدء بالمشروع التجاري، يجب عليكِ أن تختاري هيكلية قانونية لمشروعكِ. إن لم تكن الشركة كياناً تجارياً رسمياً، فسيكون نشاطكِ التجاري ملكاً فردياً (مالكة واحدة) أو شراكة عامة (أكثر من مالكة). من الناحية القانونية، ستكونين أنت ومشروعكِ نفس “الشخص”، لذلك إذا كان لمشروعكِ ديون أو مرفوع عليه دعوى قضائية، فأنت شخصياً مسؤولة عن تلك الإلتزامات.
للحد من هذه المسؤولية، يمكنكِ تشكيل كيان تجاري مثل شركة ذات مسؤولية محدودة أو شراكة تضامنية محدودة المسؤولية. بما أنه لا یتعرض مالکات ھذه الکیانات التجاریة لخطر خسارة أصولھن الشخصیة إذا لم تستطع الشرکة الوفاء بإلتزاماتھا المالیة حيث تقتصر خسائرهن على المبلغ الذي تم استثماره في الشركة.

ست نصائح يجب أخذها في الحسبان لتقييم الشريك او الشريكة المثالية لشركتك الناشئة

يُعرف الرياديون بمحاولتهم فعل كل شيء بمفردهم في البداية من منطلق تقليل التكلفة ولكن في مرحلة ما، يتجاوز المطلوب فعله طاقات وإمكانات الريادية وقد تحاول ان تبحث عن شريك/ة لها في المشروع. لكن قبل الإقبال على هذه الخطوة يجب الإجابة على سؤال واضح وصريح: هل بالفعل أحتاج إلى شريك/ة في هذا المشروع؟
عليك القيام بمجهود كبير والحياد عن طريقك المعتادة للبحث عن شريك/ة مناسبة. فإليّك بعض الأمور التي يمكن أخذها في الحسبان للعثور على الشريك او الشريكة المثالية لمشروعك:

الإبداع يتخطّى الحدود: تدشين موقع YallaART لتسويق الأعمال الإبداعيّة الفلسطينيّة عالميًا

أعلنت جمعيّة الثّقافة العربيّة عن تدشين موقع YallaART وإتاحته للتصفح ولاقتناء الأعمال الإبداعيّة المتنوّعة أمام الجمهور العالميّ، مع إطلاق حملة خاصة موجّهة للجاليات الفلسطينية والعربية بالولايات المتحدة بمناسبة عيد الميلاد المجيد ورأس السنة. يجمع موقع YallaART منتجات إبداعيّة من مجالات مختلفة: التصميم؛ تصميم الأزياء والإكسسوارات والمنتجات العمليّة، الموسيقى، الرسومات والكتب، وهو يهدف إلى توفير فرص مُنصفة ومستدامة…

انطلاق منصة التمويل الجماعي الأولى في فلسطين

افتتحت معالي وزيرة الاقتصاد – عبير عودة – لنبني فلسطين Build Palestine منصة التمويل الجماعي الأولى في فلسطين. وتقوم فكرة التمويل الجماعي”Crowdfunding” على مبدأ تمويل المشاريع عن طريق جمع مبالغ صغيرة من عدد كبير من الناس عبر استخدام التكنولوجيا الحديثة، ربط الداعمين من جميع انحاء العالم مع المجتمع الفلسطيني، وربط الفلسطينيين ببعضهم البعض في كل أنحاء العالم، للوصول الى حل جماعي، مبدع وخلّاق للمشاكل التي يواجهها المجتمع الفلسطيني.
من جانبها قالت بيسان ابو جودة – مديرة منصة لنبني فلسطين ان المنصة “هي أول منصة تمويل جماعي لدعم المشاريع ذات الأثر الايجابي في المجتمع الفلسطيني، وهي مؤسسة غير ربحية”، وأضافت تلتزم “مبادرة لنبني فلسطين” العمل مع المشاريع من أجل خفض تكاليفها والوصول إلى نتائج أفضل، حيث نعمل في البداية على تحديد احتياجات المجتمع من خلال العمل مع أفراده وعلى تحديد المشاكل الاجتماعية، ومن ثم نبدء في العمل على بناء الحملة لجمع التبرعات للمشاريع المختارة، وفور اختيار المشاريع من قبل اللجنة المختصة يبدأ مدربون متخصصون على جمع التبرعات للمساعدة للمشاريع، وبعد ذلك يتم متابعة المشاريع وتنفيذها مع المانحين والمتبرعين لحين الانتهاء من تنفيذها على أرض الواقع مع الالتزام بأقصى معاييرالشفافية والرقابة والنزاهة”.

ما وراء خطط الأعمال: نساء رائدات في الشرق الأوسط

المزيد من الدعم للمشاريع النسائية بالشرق الأوسط سيساعد منطقة الشرق الأوسط على تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030.

تشهد منطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا – المنطقة التي تعاني من الحروب والصراعات أكثر من الشركات المزدهرة – ثورة شركات ناشئة. تشغل ريادة الأعمال عقول الشباب التي لا تزيد أعمارهم عن الخامسة عشر من العمر في الشرق الأوسط منذ حوالي ست سنوات من انشغاله بالثورات العربية. يتطلع بشدة الشباب بالشرق الأوسط إلى بناء مستقبلهم مع ازدياد نسب البطالة الكلية والجزئية في المنطقة التي تعاني من الحروب. وبالإضافة الى ذلك ، هنالك تطلع ديموغرافي وإدراك للنساء في الشرق الأوسط.