كيف تخرجين مارد الأمنيات من مصباح علاء الدين

في عالم الأعمال كلنا نملك مصباح علاء الدين لتحقيق الأمنيات لكننا لا ندعكه بالشكل المطلوب. ما الذي يدفع العميل لأن يشتري خدمة معينة من شركة ما بسعر أعلى من سعر السوق وهو يعلم علم اليقين أنه قد يجدها بمكان آخر بسعر أقل و بنفس الجودة؟ ما الذي يدفع العميل لأن يعود للشراء منك مراراً وتكراراً رغم العروض المغرية التي تنهال عليه من المنافسين يومياً؟ ما الذي يحول عميلك لرجل بيع متنقل مجنداً تجنيداً طوعياً لك ولشركتك؟ يقدم التوصيات لمعارفه وأقاربه ويحولهم لزبائن مؤكدين لك.. وجميعنا يعلم قوة كلمة الفم المنقولة (Word of mouth) في عالم التسويق و المبيعات. خدمة العملاء المميزة هي الطريق السهل لكل ما ذكر أعلاه.

“سكرة” منتجات حرفية بأيدٍ تونسية

حوار مع بولين إيفيلارد ترجمة وتحرير أسماء طباسي ، كاتبة بموقع كاكتوس بدايةً أعطِنا نبذة مختصرة عن نفسك؟ أنا مؤسسة ورئيسة شركة سكرة (soukra.co) للتجارة الالكترونية لبيع منتجات الديكور المنزلي والأزياء والتي صممت بأيدٍ تونسية. بدأت علاقتي بتونس في العام 2005-2006 عندما عشت هناك في إطار برنامج فولبرايت وذلك بعد حصولي على بكالوريوس في تاريخ…

خمس صفات أساسية عليكِ البحث عنها في موظفاتِك الجدد

جولة جديدة من التمويل تعني تسريع جهود التوظيف وزيادة عدد الموظفات، وهذا ليس بالأمر اليسير إذ يتطلب منكِ أن تتسمي بالسرعة والفاعلية عند التوظيف ويتطلب أيضاً تحديد قيود زمنية للفريق. أوقات التوسع تعتبر مرحلة حاسمة للشركات الناشئة وهي فرصة للتفكير في طبيعتك كشركة وما هي خططكِ المستقبلية، وهي أيضاً فرصة لأعضاء الفريق الحاليين لإعادة تصور أدوارهم والقيام بتحديد أدوار جديدة. توسع الشركة يعتبر أيضاً منعطف هام في حياة الشركة حيث يمكن للموظفات الجدد أن يمهدن الطريق لمرحلة جديدة في مستقبل الشركة. الشركة التي قمت بتأسيسها أفيكتيفا، هي شركة سريعة النمو في مجال الذكاء الاصطناعي والعلم وراء عملية التوظيف لا يقل أهمية لدينا في الشركة عن العلم وراء التقنية. فيما يلي خمس صفات أعتقد أنها أساسية لإجراء عملية توظيف ناجحة في الشركات الناشئة:

هل تريدين عرض مشروعك التجاري في لاس فيغاس؟

تحدي التكنولوجيا الأقصى Extreme Tech Challenge هي منافسة ريادة أعمال كبيرة للشركات الناشئة في العالم. لجنة التحكيم يرأسها السير ريتشارد برانسون، وهو رجل أعمال إنجليزي، مستثمر ومؤسس مجموعة فيرجن، التي تمتلك أكثر من 400 شركة. الدور النصف نهائي للمسابقة يتم في أكبر معرض إلكترونيات للمستهلكين في العالم CES في لاس فيغاس، الولايات المتحدة، ومن خلاله تعرض الشركات العشر التي وصلت الى الدور النصف نهائي مشاريعهن. المسابقة توفر تمكين لرائدات ورواد الأعمال، مساعدة على تطوير المشاريع، الإرشاد، والوصول الى مستثمرات ومستثمرين.

٦ نوافذ للبدء بالتفكير في بناء حياة جديدة خاصة بك كأم

بعد حصولك على شهادة جامعية أو بعد سنوات من العمل في وظيفتك، قد تضطرين لترك العمل لتغير ظروف حياتك وزيادة المسؤوليات، أو لرغبتك في التوقف عن العمل لظروف خاصة. لا ننكر بأن الحياة الأسرية والاعتناء بالأطفال هي وظيفة بدوام كامل، ولكن، ماذا يحدث عندما يذهب الأولاد إلى المدارس، أو الجامعات، أو حتى عندما ينشغلون في حياتهم الخاصة خارج البيت!

إليك ٦ نوافذ للبدء بالتفكير في بناء حياة جديدة خاصة بك:
1. التكنولوجيا: الأداة التي تنقلب لوحش مرعب لمن يبتعد عنها قليلاً، فماذا تفعل الأمهات اللواتي هجرنها لسنوات! حسناً، هناك خبر جيد! لم يفت الوقت بعد

رائدة الأعمال الأردنية ريم الحلواني تقدم نصائح للرياديات اللواتي يتطلعن لبدء مشاريعهن الخاصة

اتبعي شغفك! المشاريع الخاصة تحتاج إلى كثير من الجهد و المثابرة لذا حاولي اختيار مجالاً تعشقينه لأن ذلك سيدفعكِ للعمل بجد دون تذمر، كما أن الأشخاص الذين يعملون بشغف يكونون في العادة أكثر جذباً للزبائن.

2- لا تدعي أفكارك حبيسة عقلك. أطلقي العنان لأفكارك، ادرسيها، ناقشيها، ثم نفذيها فوراً. لا تدعي

أهمية الاستهداف واختيار شريحة الهدف المناسبة لمشروعك

يعتبر اختيار سوق مستهدف محدد أمر بالغ الأهمية و ذلك للأسباب التالية:
في البداية لا تتوفر لديكِ الموارد والوقت اللازم لفهم احتياجات أكثر من شريحة. إذا كنت تستهدفين عدة شرائح أو إن لم يكن لديكِ استراتيجية لتجزئة السوق، وتسعين خلف الجميع لفهم احتياجات كل شخص أو كل شريحة فإن هذا سيكون مضيعة للوقت، ويمكن أن يؤدي إلى خسارة جميع الشرائح لأن هذه الشرائح المتعددة قد تشك في خبرتك وقدرتك على تلبية احتياجاتهم.
ليس لديكِ المال الكافي لتتمكني من استهداف أكثر من شريحة.
سيسهل عليكِ اتخاذ قرارت بشأن مخصصات وسائل الإعلام فإذا كان السوق المستهدف هو “الفتيات المراهقات” فليس هناك حاجة لشراء مساحة إعلانية في كل مجلة بل يمكنكِ الإعلان فقط في المجلات المشهورة بين أوساط هذا الجمهور، و ذلك سيمكنكِ من توفير المال والحصول على معدل تحويل أعلى.
يتيح لكِ تحديد وصياغة الرسائل الترويجية الناجعة والناجحة التي تجذب السوق المستهدف

رائدة الأعمال التونسية ليلى بن قاسم تنهض بالموروث الثقافي والحرف التقليدية

أسست ليلى دار الضيافة والمؤسسة الإجتماعية دار بن قاسم عام 2013، وهي في الأصل منزل عائلي بني في القرن السابع عشر ورمم ليصبح دار ضيافة ويحتوي على 7 غرف. رغم صغر هذا الفندق فهو يعمل على تحسين المشاركة الاقتصادية في الحي التاريخي الموجود به من خلال العمل مع المشاريع الصغيرة حوله، مثل الورش الحرفية والمحلات التجارية، وخلق مصادر رزق لشباب الحي كمرشدين سياحيين او حرفيين في القطاع الثقافي والإبداعي. يعمل أيضا في دار بن قاسم 7 موظفين وهم بمثابة شركاء في المشروع ومنهم والدي ليلى وجزء من أفراد عائلتها.

هل يجتاز مشروعك اختبار الميزة التنافسية؟

الميزة التنافسية تعتمد على وجود موارد وقدرات للشركة تضعها في مكانة تجارية قوية و/أو متفوقة. الشركات تتنافس اما على توفير قيمة أعلى للمنتج/الخدمة مقارنة بمنتجات/خدمات المنافسين، أو أنها تتنافس على توفير نفس القيمة للزبونة ولكن بسعر أقل من المنافسة. الشركات الاستراتيجية لا تطمح فقط لخلق ميزة تنافسية تقوي مكانتها في السوق أنما لتحقيق ميزة تنافسية مستدامة، أي المحافظة على وجود ميزة تنافسية على المدى البعيد. لتأكيد وجود الميزة التنافسية المستدامة يجب أن تجتاز موارد الشركة وقدراتها اختبار ال- VRIN. أي أن تكون موارد وقدرات الشركة ذات قيمة (Valuable) نادرة (Rare)، وغير قابلة للتقليد (Inimitable) أو الاستبدال (Non Substitutable). تقيس الصفة الأولى والثانية مدى قدرة

أنا المسؤولة الأولى عن كل ما يحدث في حياتي – فداء قاسم، صاحبة شركة بكرا أحلى للنجاعة في العمل وخريجة كاكتوس

بإمكاني تشبيه حياتنا بـ”القطار السريع” من دون أي فرامل (بريكات)! إذا لم نستعمل الفرامل في هذه الحياة، سنكون مثل القطار المنطلق بسرعة رهيبة والذي لا يستطيع التوقف لأنه لم يستخدم فرامله منذ مدة طويلة.

النصيحة لكل امرأة لا تخصص وقتاً لنفسها “توقفي” – أوقفي القطار، وأسألي نفسك

هونغ كونغ فرصتك لدخول الأسواق الشرق آسيوية

زارت عرين شحبري المؤسِّسة والرئيسة التنفيذية لشركة كاكتوس لإنشاء وتنمية المشاريع التجارية مؤخرا هونغ كونغ، لتتعرف على بيئة عمل الشركات الناشئة والفرص التي يمكن أن توفرها هونغ كونغ لرائدات وسيدات الأعمال العربيات. التقت خلال زيارتها بأنجليكا لونج، رئيسة قسم المنتجات الاستهلاكية في قسم الاستثمار في حكومة هونغ كونغ، Chin Yung Lu، مدير المشروع الحكومي Startmeup HK، و، Perkins Ho، رئيس ريادة الأعمال والابتكار الاجتماعي في الجامعة الصينية، Raymond Chu، مدير مساعد  لمعهد ريادة الأعمال في جامعة هونغ كونغ بوليتكنيك، والريادية Belinda Esterhammer، مؤسسة شبكة NextGen، وInes Gafsi، مؤسِّسة رائدات أعمال العالم، بالاضافة الى مشاركتها في مؤتمر ريادة الأعمال PolyU 2018، وزيارة مركز الابتكار في جامعة PolyU حيث التقت بالعديد من رواد الأعمال الذين يعملون بالأساس على إطلاق مشاريع اجتماعية.
ريادة الأعمال لا تلعب الدور الذي تريده الحكومة بعد في هونغ كونغ، لأن الثقافة هناك لا تشجع على ذلك اذ أن الاهالي لا يزالون يرغبون في أن يتوظفوا اولادهم وبناتهم في الشركات، بدلا من أن يخوضوا مجال ريادة الأعمال، وذلك لان حافز البدء بعمل تجاري خاص منخفض نتيجة لتدني معدل البطالة إلى 2.9%. أما التحديات الاخرى فهي ان رواد الأعمال والمستثمرين والذين أغلبهم من الصين الكبرى يتوقعون نتائج سريعة وتحقيق عوائد ربح فورية.
أما عن ريادة الأعمال النسائية في هونغ كونغ، فإن رائدات الأعمال هناك يملن إلى خوض مجال ريادة الأعمال بعد سن الثلاثين، عندما يكتشفن أن العمل لدى شركات لا يضيف لحياتهن المعنى الذي يبحثن عنه. ايضا، هُن يملن إلى الاستعانة بمصادر خارجية في بعض مراحل مشاريعهن التجارية (مثل دراسة السوق، التسويق، العلاقات العامة، التمويل، إلخ)، وقد يكون ذلك نتيجة عدم التحلي بالصبر لتعلُّم جميع الجوانب المختلفة لريادة وإدارة الأعمال، أو الرغبة في الحصول على ربح سريع.
الفرص التي تقدمها هونغ كونغ لرائدات الأعمال المعنيات في دخول الأسواق الآسيوية