رائدة كاكتوس سمر عامر زبيدات: قصة نجاح معلمة

هي قارئة نهمة منذ صغرها للكتب والروايات والشعر، كذلك تعشق الرسم والطبيعة والموسيقى. ولديها شعور ورغبة دائمة في توفير أطر للتعلم بطرق مختلفة مغايرة تحاكي شغف ورغبة ومواهب الطلاب. حصلت سمر على بكالوريوس الرياضيات وعلم الحاسوب، ومن ثم حصلت على درجة ماجستير في الرياضيات من جامعة حيفا . بدأت حياتها المهنية في السنة الأخيرة بالبكالوريوس…

رائدة كاكتوس مها سليمان: السيدة الأولى لدور النشر في فلسطين

مها سليمان، فلسطينية من الناصرة، مؤسسة ومديرة دار مها للنشر وخريجة دورة كاكتوس لانشاء وتنمية المشاريع التجارية. تخرجت من قسم الآداب لغة عربية بجامعة حيفا وحصلت على لقب ثاني باللغة العربية من نفس الجامعة. عملت مدرسة منذ 30 عام للمرحلة الاعدادية. اضافة إلى تعاونها مع وزارة التربية والتعليم في تحرير وترجمة نصوص الكتب المدرسية وإعداد الامتحانات لذات للمرحلة.

روان أبو شعيرة: كيف لك تحقيق الإبتكار المزعزع؟

روان أبو شعيرة، حاصلة على ماجستير في ريادة الأعمال والابتكار والإدارة من جامعة نوتنجهام ببريطانيا،  عملت كمنسقة برنامج الريادة الالكترونية في مسرعة الاعمال، قيادات ،وتتدرب حالياً بإحدى شركات بريطانيا. حلت كضيفة  دورةكاكتوسالتاسعةلريادةالأعمال، ومن خلال اللقاء معها تحدثت عن الابتكار و الدمار الإبداعي، أجابت على أسئلة المشتركات بالدورة، وشاركتنا بمعلومات ونصائح في مجال ريادة الأعمال.

رائدة كاكتوس منيرفا مزاوي: الشمس تشرق على الجميع ونصائح في ريادة الأعمال

منيرفا مزاوي تنصح النساء الراغبات في انشاء مشاريع ريادية بالتالي:
كوني ذاتك
لا تحاولي أن تتصنعي أو تتقمصي شخصية أُخرى لجذب الزبائن. فالزبائن لديها القدرة على التمييز بين طبيعتك أو الشخصية الأخرى. هذا قسم من الجمال و نجاح و جودة منتجك.
قلّدي من تحبين

كل امرأة لديها نموذج أو Role Model تتبعها ولذلك عليكِ أن تسألي نفسك مجموعة من الأسئلة
من هي الشخصية التي تعتبرينها قدوة لكِ ؟ كيف نجحت؟ وماذا عملت حتى تنجح؟
اجعلي هذه الشخصيات مثال أعلى يدفعك بشدة نحو القمة بطريقتك الخاصة. مثلا، أوبرا وينفري هي الشخصية التي تحفزني في العمل دائماُ.
لا تخافي من

قصة نجاح عنوانها البدء من حيث انتهى الآخرون

بعد ثورة 25 يناير، رغبت رائدة الأعمال المصرية شيماء القدري في المشاركة في الحراك الديموقراطي الذي كانت تشهده مصر في ذلك الوقت. إيماناً منها بأهمية استطلاعات الرأي ودورها في هذا الحراك، رغبت في إنشاء مؤسسة تكون بمثابة الجسر الذي يربط بين صانعي القرار والمواطنين وتكون في ذات الوقت مستقلة غير حزبية وليس لها اتجاهات سياسية وممولة ذاتيا بحيث يثق في نتائجها الجميع ولا يشكون في وجود أجندة خفية ترغب المؤسسة في تحقيقه. فأنشأت شيماء مؤسسة جسر لأبحاث المسوح، وهي أكاديمية متخصصة في تدريس علم استطلاعات الرأي في مصر تم إنشائها عام 2014. وقد استطاعت أن تجعل المؤسسة أحد الشركات ذات السمعة الجيدة في المجال وتعمل مع مؤسسات دولية مثل منظمة العمل الدولية والتعاون الألماني ومؤسسة كير الدولية في مصر. ونظرا لتركيز المؤسسة على دعم وزيادة تأثير مجال أبحاث المسوح في مصر، حصلت مؤسسة جسر على جائزة “مبادرون مصر” عام 2016.

حوار ريما الكردي مع ابنتها هو سبب انشاء مشروعها وفوزها بجائزة محمد بن راشد للغة العربية

سؤال ابنتها لها التي في الصف الثاني الإبتدائي هو ما دفعها لإنشاء مشروعها الخاص بها. ريما زهير الكردي كانت تتحاور مع ابنتها سما عن قصةٍ للأطفال كتبتها باللغة العربية، فعرضت عليها سما أن تنشئئ موقع باللغة العربية لقصص الأطفال كما أن هناك مواقع باللغة الإنجليزية، فمن هنا كانت البداية حيثث أنشأت ريما زهير الكردي، الحاصلة على ماجستير أدب عربي ونقد مع مرتبة الشرف الأولى من جامعة اليرموك في الأردن، موقع جنى القراءة الإلكتروني، وهو برنامج متنوّع الموضوعات، يعبّر عن واقع الطفل العربي، ضمن بناء متسلسل للمهارات القرائية، ويهدف بشكل رئيسي إلى تقديم مكتبة إلكترونية للأطفال القرّاء، وذلك بتوفير أداة سهلة تمكّنهم من تعلم أكثر المهارات ضرورة باللغة العربية.

هيلين العزيزي: إيماني بقدرتي على تخطي الحدود هو سبب ما وصلت إليه اليوم

هيلين العزيزي أردنية ريادية مقيمة بالإمارات العربية المتحدة، مؤسسة شركة BizWorld UAE وهي مهتمة بتطوير نظام التعليم الحالي بشكل مبتكر من خلال دمجه مع تعليم ريادة الأعمال والثقافة المالية. تأمل بتدريب المعلمات والمعلمين داخل المدارس وإعطاء المدارس الفرصة لتعليم طالباتهم وطلابهم طرق تفكير جديدة بما يتماشى مع متطلبات القرن الواحد والعشرين.